الخميس , 16 أغسطس 2018
 
أخبار عاجلة
الأمم المتحدة «قلقة» من تدهور الوضع في ليبيا وتحذر من «جرائم حرب»

الأمم المتحدة «قلقة» من تدهور الوضع في ليبيا وتحذر من «جرائم حرب»

أعربت بعثة الأمم المتحدة لحقوق الانسان في ليبيا عن قلقها البالغ حيال الوضع في ليبيا حيث يحتدم الصراع بين العديد من المجموعات المسلحة خاصة في بنغازي وطرابلس، ودانت البعثة في بيان لها القصف العشوائي متكرر للمناطق المكتظة بالسكان قامت به الأطراف المتنازعة، مما أدى إلى مقتل وإصابة عدد من المدنيين، بمن فيهم الأطفال.

وأفاد البيان أن الظروف الحياتية قد تدهورت في المدينتين على نحو مطرد مع تضاؤل الإمدادات من الغذاء والوقود والكهرباء. وتأثرت المنشآت الصحية بشدة من جراء العنف كما ارتفعت نسبة الجريمة العادية. كما تم احتجاز عدد من الاشخاص من قِبل المجموعات المسلحة من الجانبين.

وأفاد البيان أن البعثة تلقت تقارير أولية عن حالات تعذيب. إضافة إلى ذلك، تستمر الاعتداءات على الإعلاميين.

وحذر البيان الأطراف المتنازعة من الوقوع تحت طائلة القانون الدولي، بالتورط في جرائم حرب، وقال البيان: «نود تذكير جميع الأطراف المنخرطة في النزاع بأنه وفقاً للقانون الدولي تُعتبر الهجمات العشوائية جرائم حرب وكذلك الاعتداءات على المدنيين والأهداف المدنية مثل المطارات – إلا إذا تم استخدام هذه المنشآت المدنية لأغراض عسكرية. كما يُعتبر التعذيب كذلك جريمة حرب. ويمكن محاكمة المرتكبين المباشرين لأي من هذه الجرائم في ليبيا وكذلك القادة الذين أمروا بها أو لم يقوموا بإيقاف ارتكاب هذه الجرائم، ويمكن ان تندرج هذه المحاكمات ضمن صلاحية المحكمة الجنائية الدولية. ولا ينبغي أن يكون هناك إفلات من العقاب».

واختتم البيان بالقول: «ونناشد كافة الأطراف الانهاء الفوري لكافة الانتهاكات القانون الدولي، كما نأمل بأن يتوقف الاقتتال وأن يشارك الليبيون في حوار لحل خلافاتهم بالطرق السلمية».

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

إلى الأعلى